ريهام سعيد تعتذر: السمنة السبب فى موت اهلي وأنا كنت تخينة وعملت 3 عمليات

قالت ريهام سعيد مقدمة برنامج “صبايا” على قناة “الحياة”، إنَّها كانت مريضة سمنة، مبينة أنه لا يمكن أن “تتنمر على ناس هي منهم”، خضعت لـ3 عمليات جراحية بسبب وزني الزائد

وكشفت ريهام عقب التحقيق معها في المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، أنها كانت مريضة سمنة وخضعت لـ3 عمليات جراحية سابقا بسبب وزنها الزائد، مؤكدة أن خالتها وعمها توفيا بسبب هذا المرض “أنا مريضة سمنة وعاملة 3 عمليات جراحات قبل كدة، وخالتي وعمي ماتوا من السمنة، فأنا بكره جدا التخن”.

زكانت ريهام سعيد قد انتقدت أصحاب السمنة المفرطة، وقالت في برنامجها: «الناس التخينة ميتة، عبء على أهلها وعلى الدولة، وبيشوهوا المنظر»، وتابعت: «منظرك بيكون مش حلو وإنتي بالعباية أو الجلابية ومش قادرة تمشي، بتفقدي جزء من أنوثتك».

دوأضافت في تصريحات صحفية للوطن”:أنها دشنت حملة لعلاج مرضى السمنة، مشيرة إلى أنها ظلت تبحث لمدة 7 أشهر عن أطباء ومستشفيات لعلاجهم مجانًا، بهدف مساعدة المصريين للشفاء من “المرض اللعين” حسب وصفها”.

وعن إهانتها مرضى السمنة، بررت ريهام تصريحاتها بقولها: “كنت أقصد اللي فوق الـ300 كيلو، وكنت بردد ما يقولوه”، موضحة أن إحدى مريضات السمنة وصفت معاناتها بالموت “قالتلي أنا ميتة ومبقدرش أمشي”.

نقابة الإعلاميين تمنعها من الظهور

يذكر أن نقابة الإعلاميين قررت الأسبوع الماضي منع ريهام سعيد من ممارسة أي نشاط إعلامي لحين توفيق أوضاعها القانونية مع النقابة، على خلفية التحقيق في حلقة برنامج صبايا التي تقدمها على قناة الحياة، والتي تناولت خلالها موضوع السمنة وأثارت استياء سيدات مصر.

كما قررت النقابة عقب اجتماعها الطارئ مساء اليوم الجمعة، إبلاغ النيابة العامة ضد ريهام سعيد بخصوص ممارسة نشاط إعلامي بالمخالفة لقواعد القيد في النقابة.

وقالت نقابة الإعلاميين برئاسة الدكتور طارق سعدة، إنه بالإشارة إلى ما ورد بتقرير المرصد الإعلامي للنقابة من تجاوزات مهنية وأخلاقية ببرنامج صبايا، وحيث إنه بالبحث في جداول القيد بالنقابة تبين أن ريهام سعيد غير مقيدة بجداول النقابة، كما أنها غير حاصلة على تصريحات مزاولة المهنة، وذلك بالمخالفة للقانون رقم 93 لسنة 2016، والذي حظر مزاولة النشاط الإعلامي دون القيد بالنقابة أو الحصول على تصريح منها.

واعتذرت ريهام، عن تصريحاتها التي سببت حالة من الجدل والغضب عبر السوشيال ميديا، قائلة: “إذا كان خاني التعبير بكلمة ممكن تكون تقيلة من كتر خوفي على الناس، فأنا اعتذرت لأن التعبير خاني في الكلام”.

وفي إصرار على صحة تصريحاتها التي ذكرتها عبر برنامج “صبايا الخير”، ذكرت ريهام: “علميا اللي فوق الـ300 كيلوا لو رفعوا إيديهم هيبقوا غرقانين”.

وعن سبب تصريحاتها التي أغضب قطاع عريض من الجمهور، جددت ريهام تبريرها لذلك، مبينة أنها أعدت تقريرًا مصورًا عن مرضى السمنة وما ذكرته عب ربرنامجها كان على لسانهم “الناس طلعت في التقرير قالت إحنا ميتين مش عارفين نتجوز أو نخلف”.

وردت ريهام، على هجوم الجمهور ومتابعي الحلقة عليها قائلة: “الناس خدت 30 ثانية من الحلقة، وسابت سياق الحلقتين، علما بأني بدأت الحلقة بصورة ليا وأنا تخينة وقولت على نفسي مشوهة”، متسائلة عن كيفية تنمرها بنفسها “إزاي اتنمر من ناس وأنا منهم”.

وهاجمت ريهام من أسمتهم “الأعداء بتوع السوشيال ميديا” قائلة: “الأعداء بتوع السوشيال ميديا خدوا 30 ثانية وبدأوا يرددوها علشان يقوموا الناس عليا”.

وصلت  ريهام سعيد مقدمة برنامج “صبايا” على قناة “الحياة”، ظهر اليوم، لمقر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، للتحقيق معها في شكوى من المجلس القومي للمرأة بسبب حلقتها التي تحدثت فيها عن السمنة.

واتهم الملجس القومي للمرأة، ريهام سعيد بالإساءة لسيدات مصر خلال تناولها لموضوع السمنة، كما قررت نقابة الإعلاميين وقفها عن مزاولة أي نشاط إعلامي.

قناة الحياة توقف ريهام سعيد

أعلنت إدارة شبكة قنوات الحياة، أن مجلس الإدارة قد اتخذ قرارا بوقف برنامج صبايا و مقدمة البرنامج ريهام سعيد، و ذلك على خلفية ما أثير حول حلقة قد تم تقديمها مؤخرا.

و يستمر الإيقاف إلى حين انتهاء تحقيقات المجلس الاعلي للإعلام معها و يتم إعلان موقف البرنامج وفقا لما ينتهي له الأمر، كما تؤكد شبكة قنوات الحياة انها تحترم كافة مشاهديها و تتعهد بدوام تقديم المحتوى المميز و اللائق بجمهورها.

المجلس القومي للمرأة يشكوها “للأعلى للإعلام”

وتقدم المجلس القومي للمرأة بشكوى للجنة الشكاوى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، ضد برنامج «صبايا الخير» الذي تقدمه الإعلامية ريهام سعيد على قناة الحياة.

وتضمن موضوع الشكوى الحلقة التي تحدثت فيها مقدمة البرنامج عن السمنة، والتي أثارت استياء السيدات المصريات كما احتوت على عبارات وأوصاف لا تليق، وتضمنت الشكوى المطالبة باتخاذ الإجراءات اللازمة من قبل المجلس الاعلى للإعلام فى هذا الشأن.

ومن المقرر أن تحقق اللجنة برئاسة جمال شوقي عضو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، في الشكوى الأحد المقبل.

 

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy