الاكتئاب وأعراضه وكيفية علاجه

قد يشعر البعض أنهم مساكين أو ليسوا سعداء دون وضوح سبب لذلك، وذلك هو المفهوم العامي الأقرب لتصوراتنا لمرض الاكتئاب

فهو مرض منتشر، خطير، معقد وحسب الاحصائيات يصيب اكثر من 121 مليون شخص حول العالم ولذلك لابد من معرفة أعراضه حتي يمكن علاجه في أولى مراحله حتي يسهل التخلص منه والعيش بطريقة طبيعية.

ما هوالاكتئاب علمياً:-

  • مرض يصيب النفس والجسم ويؤثر على التفكير والتصرف وناتج عن نقص المواد الكيمائية الموجودة بالمخ والجسم كافة.
  • هذه المواد تسمى نويروترانسميترات ( ناقلات كيماوية بين عصبية مثل سرطونين، نورابنفرين ودوبامين ) .
  • علمياً يصيب هذا المرض الرجال بنسبة 10%-15%
    والنساء بنسبة 20%-25%

أسباب حدوث هذا المرض:-

الوراثة:-

التاريخ المرضي للعائلة يؤثر في الإصابة بالإكتئاب، إذا كان هناك تؤامًا متطابقًا، واحد لديه اكتئاب فنسبة حصول الأخر على المرض 70%.

الهرمونات:-

قد تؤدي اضطرابات الهرمونات وخاصة عند النساء في فترة الحمل، الولادة، الحيض إلى الإكتئاب.

الأسباب البيولوجية:-

نتيجة لماذكرنا سابقا في تعريف الإكتئاب على أنه نقص في المواد الكيمائية فتتم الإصابة بهذا المرض نتيجة لتغغير مستوي المواد الكيمائية في المخ.

كيمياء الدماغ:-

يشير الباحثون أن الخلل في الناقلات العصبية له دورًا كبيرًا في التأثير على المزاج الذي يؤدي إلى الإكتئاب.

وقد تمَّ تقسيم الإكتئاب طبقاً لخطورته وأعراضة إلى

الإكتئاب البسيط: تغير في المزاج واضطرابات تحدث لمدة قصيرة.

الإكتئاب الجزئى: أطول من الإكتئاب البسيط بنفس الأعراض.

الإكتئاب الشديد: يدوم لفترة طويلة ويكون في صعوبة للشخص على إكمال حياته في العمل أو الدراسة ،ويحصل له اضطرابات في النوم ويفقد القدرة على الإستمتاع بالحياة.

العوامل البيئيّة :– هي أوضاع وظروف في الحياة من الصعب مواجهتها والتعايش معها، مثل فقدان شخص عزيز، مشاكل اقتصادية والتوتّر الحاد الذي نتعرض له يومياً في حياتنا اليومية في محاوله منا لكسب العيش والحياه برفاهية.

أعراض الاكتئاب:-

• فقدان الرغبة في ممارسة الأنشطة اليومية.
• الشعور بالكأبة والحزن الدائم.
• البكاء فجأة دون سبب ظاهر.
• العصبية وانعدام الأمل.
• عدم النوم بصورة منتظمة.
• نقص أو زيادة في الوزن دون قصد.
• افكار انتحارية.
• فقدان الرغبة في الجنس.

المضاعفات التي قد يسببها الاكتئاب :-

يعد مرض الاكتئاب مرضاً يتعدى خطوط الحزن،فهو ليس ضغفاً ولا يصيب فقط الناس الضعفاء كما يعتقد البعض ،ولكنه مرض ليس سهلاً ولا يمكن للإنسان التعافي منه ومن أعراضه بسهولة

ولذلك له مضعافات خطيرة مثل

  • الانتحار.
  • ادمان الكحولات.
  • القلق.
  •  التعرض اكثر لأمراض القلب.
  • مشاكل في العمل أو في التعليم.
  • صدامات داخل العائلة.
  • مشاكل في العلاقة الزوجية.
  •  العزلة والإنفراد.

كيفية علاج الإكتئاب:-

• الدعم المعنوي للشخص المصاب وذلك عن طريق الإستماع له ومحاوله فهم مشاعره واحترام نوبات غضبه وحزنه.

• مساعدة الشخص على الإلتزام ببعض التمارين الرياضية وذلك بورد يومي للرياضة، فقد أثبتت البحوث أن النشاط البدني المعتدل أربع أو خمس مرات أسبوعيا لمدة نصف ساعة يساعد على تحسين المزاج والحالة النفسية.

• العلاج بالأدوية تحت رعاية طبيب مختص: عن طريق استخدام أدوية مضادة للإكتئاب التي لها تأثير على مستويات المواد الكيمائية في المخ.

•تربية الحيوانات الأليفة ليست علاجا فعالاً ولكن يخفف من اعراض الإكتئاب البسيط والجزئى،لأن الحيوانات تخفف من الشعور بالوحدة.

•العلاجات البديلة

بعض الناس يلجأون إلى طرق الطب البديل أو المكمل للتخفيف من أعراض الاكتئاب بإستخدام

  • عشبة العران أو عشبة القلب وتسمى أيضاً نبتة سيدي يحيى.
  • أحماض دهنية أوميجا3.
  • أدينوزيل مثيونين.

•بعض التقنيات المستخدمة في التخفيف من المرض واعراضه مثل

  • الوخز بالإبر الصينية.
  • اليوجا
  • التدليك
  • التخيل الموجه تحت اشراف طبيب مختص.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy